Category Archives: كلام اش وريش وعندى متلئيش

ثائر لكن بقلة أدب….!

“هما مالهم الثوار دول؟ ما فيش حياء؟ ما فيش أخلاق؟ إيه قلة التربية اللي بقت موجودة فيهم دي؟” 

كم مرَة يا عزيزي قرأت أو سمعت مثل هذا الكلام؟ الكلام أو “البق” اللي تقريبا كل اللي بيلعن الثورة بيتفوه بيه لكل أو لأي حد معدي في الشارع. الجملة السم دي بقيت تقريبا هي الراعي الرسمي أو الحصري لأي حد مبقاش عجبه إن “العيال” هما اللي ماسكين البلد. كلامهم بقى كله “شوية عيال هما اللي حيكمونا, ازاي يبقى سن الترشح لمجلس الشعب من 25 سنة؟ ازاي واحد مش صابغ شعره أسود(فينك يا حسني) و مركب طقم أسنان جديد هو اللي هيقول إيه اللي هيتعمل و إيه اللي ميتعملش. إزاي عيال هما اللي هيمشونا, هو احنا لعبة و بيتلعب بينا و لا إيه؟” لأ دول أكيد بيتم تمويلهم من (اكتب بلد انت مش طايقها أو بمعنى أصح اكتب من وحي خيال حضرتك قصة أي بلد و دخل فيها انت بس شماعة المؤامرات اللي تقريبا من كتر الحاجات اللي عليها نطقت و اشتكت). أصبح نقاش يسيط مع ناس أكير منك اللي هو دلالة في قاموس الأدب اللي عندنا انهم يعرفوا أو بيفكروا أحسن منك مصيبة, فنقاش زي ده ممكن يتحول لساحة حرب و يتحول نقاش إلى فرصة للتخوين للجهتين. سقط النظام و بقيت العقليات اللتي تحاول الآن أن تغزو عقولنا بكلام مثل “انتوا بوظتوا البلد, احنا عايزين عجلة الإنتاج تدور بقى” , إلخ..”. نسي الناس أن نفس العجلة اللتي يريدونها أن تنتج الآن هي نفسها العجلة اللتي استهلكها مبارك و أعوانه لمدة تجاوزت صلاحية استخدامها! يا لسخرية الزمن, أصبح الثائر الذي قُتل أخوته أو عائلته لتحييى هذه البلاد و تعود يعد غيبوبة دامت و دمرت أجيالا بحالها قليل أدب! ليه قليل الأدب؟ عشان اختار ان في حالات كتير يعبر عن غضبه بطرق يعتبرها البعض “عيب” و رد كمان على اللي أكبر منه و محترمش الألقاب! لعن الله الألقاب اللتي أصبحت تميز بين الناس حتى تحولت إلى عقدة الباشا و البيه بيننا. كيف تتوقعون مننا أن نرد عندما نجد من يتحدث إلينا يتحدث بتهكمية و بنبرة مستفزة فيصبح السيناريو المتوقع للحديث هو “انت ازاي تعلي صوتك عليا؟ انت مش عارف انا مين؟ أنت عيل, اادي الثورة و شبابها اللي بيقولوا هيمسكونا و هيخلوا بكرة أحلى”. نحن لا نستطيع أن نلوم الناس اللتي تؤمن بهذا الكلام, فهكذا تعلموا… أن الكبير ليس معصوم عن خطأ و انه عمره ما هيكون غلطان عندما يكون من يتناقش معه صغير السن, أو بمعنى أصح “مش عارف اللي فيها عشان معاش فيها”. هذه ثورة, ليست لعبة نلعب بيها شويا و بعدين نزهق عشان اللعبة بقت قديمة. ثورات العالم يحدث فيها انقسامات و تجاوزات و هذا طبيعي لأنها إفاقة شعب بأكمله عانى من قهر و ظلم ديكتاتور أصبحت البلاد ملكية خاصة له فقط. كثير من الثوار “القلالات الأدب” لا يريدون شهرة و لكن يريدون حقوق مشروعة لهم و لجميع الذين ضحوا لتفوق البلاد. اعتدلوا, يرحمكم من في السماء. 

هل يصير دمي -بين عينيك- ماءً؟
أتنسى ردائي الملطَّخَ بالدماء..
تلبس -فوق دمائي- ثيابًا مطرَّزَةً بالقصب؟
إنها الحربُ!
قد تثقل القلبَ..
لكن خلفك عار العرب
لا تصالحْ.. 
ولا تتوخَّ الهرب
منقول للامانة من

تفاصيل إعتداء لامناء شرطة قسم السويس على 5 معتصمين مضربين عن الطعام

سريعاً هسرد تفاصيل إعتداء على 5 شباب من اللي معتصمين قصاد المحافظة مضربين عن الطعام من  امناء شرطة خنازير مجاملة لأمين شرطة قذر تاني, التفاصيل كلها اخدتها من شهود عيان و من المصابين نفسهم, و في اخر التدوينة في فيديو لشهادة عمرو على الكحكي

( 20 سنة – طالب و واحد من المصابين في الإعتداء)  على كل اللي حصل و فيه بيقول كل كلامي بالإضافة لشهادة ناس من المستشفى و مصابين اخرين


إمبارح الفجر حصلت حالة إغماء وسط  إعتصام المضربين عن الطعام قصاد مبنى محافظة السويس و الشباب راحوا المستشفى العام عشان يعملوا إثبات حالة, امين الشرطة اللي كان هناك قاعد بيتكلم في الموبايل و مطنشلهم و واحد من الشباب فضل يقوله “يا باشا” لحد ما امين الشرطة رد عليه و شتمه بالأم, الشاب اكيد رد فعله رد الشتيمة و الموضوع قلب بخناقة بس تم لمها بسرعة و إتفضت و مشيوا من المستشفى.
وهما في الطريق لقوا 5 وراهم (2 شرطة عسكرية و 2 بيقولوا على نفسهم عساكر مخابرات و واحد مدني) بيقولولهم ده امين الشرطة عمل فيكم محضر و تعالوا معانا قسم السويس نعمل تصالح, الشباب راحوا معاهم و هنا حصل الغدر بيهم, امناء شرطة كتير إتلموا عليهم اول ما وصلوا و نزلوا فيهم ضرب!  
عمرو بيحكي ان جوا إتشد عليهم اجزاء سلاح, و إتشتموا بالأهل و بالدين(غير طبعاً الشتيمة في الثورة و في السويس بالذات لأنهم مش من هنا), و إتضربوا بالإيدين و الرجلين و إتطفا في اجسامهم سجاير !  (الصور في اخر التدوينة) و  امناء الشرطة كانوا متراهنين مع بعض, الأقسام بقوا بيتصلوا ببعض و يقولوا (على لسان عمرو  و هو بيحكي) “انتوا بتوع قسم فيصل و انتوا بتوع قسم الموشي إحنا اللي كسبنا الرهان إحنا ضربناهم!

الشباب دول شافوا الذل و إعلامنا القذر لسه برضه بيقول تعدي على امين شرطة, و اننا بلطجية و غيره و غيره.. طيب لو إحنا بلطجية, امناء الشرطة دول يبقوا ايه؟!

فيديو شهادة عمرو الكحكي 




تحذير: من بعد شهادة عمرو على اللي حصل و بعد ما يوقف كلام الفيديو فيه لغة البعض ممكن يلاقيها غير مناسبة, الشباب بيحكوا بالظبط امناء الشرطة كانوا بيقولولهم ايه! ف لو هيضايقك الكلام ده بطل تتفرج من 2:33  لــ  

 صورة من نسخة من التقارير الطبية الرسمية لـ 3 من الشباب المعتدى عليهم ( اضطريت امشي من المستشفى قبل ما يخلصوا الرابع و الخامس), كدمات و حروق!
كليك عالصور عشان تشوفها اكبر



صور اثار الضرب و التعذيب على  وش وجسم عمرو

حرق سجائر على ايد محمود (معتصم تاني)
وفي شابين معرفتش اصور اثار الضرب على ضهرهم, كانوا نايمين مرهقين, الصور موجودة في الفيديو ده اخدته من ناس كانوا هناك من الصبح


بالمناسبة متمش الإفراج عنهم غير بعد ما ناس كتير إحتشدوا حوالين القسم و تم التهديد بحرقه,   و خرجوا من غير محافظهم بكل اللي فيها و من غير موبايلاتهم و اي حاجة معاهم, و على فكرة لو كنا حرقناه و هو فعلاً يستاهل الحرق باللي فيه, كان إتقال علينا بلطجية تاني, و اللي برضه بالمناسبة موظفة إستقبال و علاقات عامة بالمستشفى العام (بميت راجل هي, مازعلهاش حاجة قد الكلام اللي إتقال على ستات و رجالة السويس) قالتلي انهم وقت الثورة كانوا محتاجين اي حد ليه اي خبرة في الإسعاف, و بالتالي هي شهدت جثامين شهداء السويس كلهم, و بتحلفلي ان مافيهم بلطجي ولا واحد كان رايح يسرق او ينهب.

واقولها تاني اخر مرة, لو إحنا بلطجية و بنتظاهر بطريقة غير سلمية, الداخلية تبقى ايه؟!ا

اقرأ التفاصيل كاملة على مدونة شادى من السويس

حرب الإشاعات وفشل العملاء المصرين


في مقال سابق على الجزيرة توك  فى يوم قرائة موضوع عن حرب الإشاعات التى شنتها الحكومة المصرية أثناء ثورة 25 يناير وكيف نجحت الإشاعات إلى حد كبير فى زرع الفتن بين أبناء المحروسة (المنهوبة سابقًا). وكان من العجيب أن تستمر هذه الحرب حتى بعد سقوط نظام مبارك وتنال من أحد منظمى الثورة (وائل غنيم). وإذا كنا نبحث عن المستفيد من هذه الحملة فربما كانت الأحزاب الكرتونية السابقة التى تخاف من شعبية شاب قد يستطيع أن يحرك آلاف بل ملايين الشباب لصالح مرشح ما. وقد تكون أيضًا أحدى الدول العربية أو الغربية التى من مصلحتها تشوية الثورة المصرية لهدف فى نفس يعقوب.

التخطيط هذه المرة يبدو منظمًا لدرجة أنه جذب الكثير من البسطاء وأربك البعض الآخر مستغلًا حالة الجهل والأمية الثقافية التى يعانى منها عدد لا بأس به من الشعب المصرى حتى وصل البعض أن أطلق على (وائل غنيم) اسم (وائل كوهين). وإن كنا سنتعرض فى مقالنا هذا لبعض من هذه الافتراءات فهذا من باب إحقاق الحق فى إنسان شهد كل من يعرفه شخصيُا -حتى منذ سنوات دارسته فى قسم هندسة حاسبات جامعة القاهرة- بأنه دمث الخلق وعلى قدر من التدين ومحب لمصر حتى النخاع ولا نزكى على الله أحدًا. ولكن يبدو أننا فقدنا الثقة فى أنفسنا لدرجة أنه أصبح من الصعب تصور أن يكون هناك إنسان يفعل شىء جيد لهذه البلد بنية صافية.









من أحدى الاتهامات الموجهة لوائل غنيم أنه يعمل فى شركة جوجل الإمريكية. والواقع أن معظم مهندسى الكمبيوتر المصريين الذين أعرفهم أما يحضرون الدكتوراة فى جامعات أمريكا الشمالية أو يعملون فى شركات أمريكية سواء داخل مصر او خارجها مثل شركات مايكروسوفت وأى بى أم وجوجل وأوراكل كما أن هناك العديد من الاتفاقات بين هذه الشركات والحكومة المصرية ومعظم حكومات العالم. فمن قال أن كل من يعمل فى هذه الشركات جاسوس؟ ثم تتوالى الاتهامات بأن وائل حضر ماجستير فى إدارة الأعمال فى الجامعة الأمريكية بالقاهرة. ولا أعلم ما العلاقة بين كون الشخص درس أو يدرس فى جامعة أمريكية أو حتى يابانية وبين توجهاته الفكرية وإلا حكمنا على معظم العقول المصرية المهاجرة بالخيانة لمجرد أنهم درسوا فى جامعات خارج مصر (ومنهم على سبيل المثال لا الحصر د. أحمد زويل ود. مصطفى السيد).


 اللى مش عاجبه جوجل ياريت مش يستخدمه اذناء تصفح الانترنت …………؟

وهناك اتهام آخر أن وائل زوجته أمريكية وقد رد وائل على هذا الاتهام بأن زوجته أمريكية مسلمة أسلمت حتى قبل زواجهما بعام. وتناسى هولاء أن أم زوجة الرئيس السابق مبارك إنجليزية وكذلك أم زوجة الرئيس السادات رحمة الله عليه، وذلك رغم أن إنجلترا كانت تحتل مصر لمدة 70 عامًا. فما علاقة جنسية الزوجة أو حتى ديانتها بتوجهات زوجها الولى عليها؟ ومن قال أن الأمريكيين كشعب ضد المصريين بشكل أو بآخر؟



ثم أجد اتهامًا غريبًا أن وائل لديه فيلا كبيرة فى الإمارات وكأن الغنى أصبح فى حد ذاته تهمة ونسى هولاء أن شخصًا فى منصب وائل غنيم لن يقل مرتبه عن آلاف الدولارت شهريًا شأنه شأن معظم مهندسى الكمبيوتر النابغين من أبناء دفعته – وهذا فضل الله يؤتيه من يشاء. مع العلم أنه من الممكن أن تكون الفيلا مخصصة له للإقامة فقط كعادة الشركات العالمية مثل جوجل مع موظفيها (ملحوظة سعد زغلول كان باشا ومقامر سابق ولكن المصريين وقفوا معه لأنه قال كلمة حق).



أما اتهام وائل بالماسونية لكونه يلبس تيشرت عليه صورة أسد فهذا لن أتكلم عنه إلا إذا اتهمنا صاحب كل عربة بيجو بأنه ماسونى. ثم هناك كلام عن الحظاظة (أول مرة أسمع هذا اللفظ ويبدو أنها تعنى سوار). هذه الحظاظة يلبسها ويا للمصادفة المتحدث باسم البيت الأبيض ولا أعلم شخصيًا معناها وإن كنت أرجح أن بها نوع من المجالات المغناطيسية الذى من الممكن أن يقى من السرطان كما وضح لى بعض أقاريى الذين يردونها أيضًا.




سلسلة الاتهامات الموجهة لوائل غنيم طويلة ومنها هذا الفيديو الذى لا أعلم كيف تم تسريبه للنت لوائل وأصدقائه وهم يضحكون ويمزحون مثل أى شباب فى مصر فى سن الثلاثين ولكن واضع الفيديو اختار له عنوان( شخصية وائل غنيم الحقيقة) وهناك تعليقات من نوع (سقط القناع) و للأسف لم أجد تعليقًا على نوع السندوتش الذى يأكله وائل ولا أعلم كيف فاتت عليهم هذه النقطة!!!!




وأخيرًا يقولون أن هناك وثيقة فى ويكيليكس تقول أن أمريكا قد جندت وائل غنيم وعندما تسأل أى شخص عن مصدر الوثيقة على ويكيليكس يقول لك لا أعلم قرأت الخبر فى جريدة ما (2) ثم تجد أن الخبر لا يوجد به اسم وائل غنيم من قريب أو بعيد – مع كامل تحفظنا على هذه الجريدة المجهولة ومصداقيتها.

إن الأمر يبدو لى وكأن المصريين كانوا جوعى للحرية والديمقراطية وبمجرد أن حصلوا عليها نهشوا فى لحم بعضًا ممن جعلهم الله سببًا فى حصولهم عليها بسبب ثقافة العميل (أو الأجندة) التى نشرها النظام السابق قبل رحيله. ربما كان وائل غنيم عميلًا فعلًا – الله تعالى أعلم- ولكنه بالتأكيد ليس المسئول عن 30 سنة فساد عاشتها مصر. وسواء كنت مؤيدًا للثورة أو معارضًا لها أو محايدًا، فقد أراد الله أن ينهى حكم مبارك بهذا الشكل. وما حدث قد حدث. فيا ليتنا نطوى هذه الصفحة ومن لديه دليل إدانة ضد أى شخص بما فيهم منظمى الثورة يمكنه التوجه للنائب العام ببلاغ. ودعونا نتجنب القبل والقال والإشاعات ونركز جهودنا على إعادة إعمار بلاد ونهضتها.



قال تعالى :” يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين” سورة الحجرات – آية (6)
اة نسيت  حبيت اعر من الفيس بوك
من اكثر شعبية :(1) وائل غنيم
(2) محبى وائل غنيم
(3)أفوض وائل غنيم للتحدث بأسمى
او 
(1) كارهى وائل غنيم





النتيجة مش هكلم اكتب كارهى وائل غنيم
وشوف النتيجة وبعدين اكتب وائل غنيم بـــــس
شــــــــــــــــــكــــــــــــــــراً

مع تحيات احمد السيد (احمد صقر)

الـيَـــوْمَ أَنْــتَ الــطَّــرِيــدَةْ…!

الـيَـــوْمَ أَنْــتَ الــطَّــرِيــدَةْ…!
حَىِّ الشُّعُوبَ تَقُودُ اليَوْمَ قَائِدَهَا:

تُزيحُ ظُلْمَةَ لَيْلٍ كَىْ تَرى غَدَهَا

لَمْ تَخْشَ سَيْفًا، ولَمْ تَعْبَأْ بِحَامِلِه:

فَأَحْجَمَ السَّيْفُ خَوْفًا حينَ شَاهَدَهَا

مَعْ كُلِّ نَائِبَةٍ للأَرْضِ تُبْصِرُهُمْ:

مَعْ أَنَّهُمْ أُشْرِبُوا غَدْرًا مَكَائِدَهَا!

قَدْ كَسَّرَتْ صَنَمًا، واسْتَنْهَضَتْ هِمَمًا:

واسْتَعْذَبَتْ أَلَمًا، كَىْ لا يُطَارِدَهَا

ثُوَّارُنَا بُسَطَاءُ النَّاسِ قَدْ بَذَلوا:

مَعْ أَنَّهُمْ حُرِمُوا دَوْمًا مَوَائِدَهَا!

شَبيبَةٌ حُرِّرَتْ مِنْ كُلِّ مَنْقَصَةٍ:

قَدْ وَدَّعَتْ لَيْلَهَا، والصُّبْحُ وَاعَدَهَا

قُلْ للذى قَدْ طَغَى أُخْزيتَ مِنْ صَنَمٍ:

بِذُلِّ أُمَّتِنَا أَخْرَجْتَ مَارِدَهَا

اللهُ سَطَّرَ أَنَّ الأَرْضَ قَادِرَةٌ:

فَهَلْ سَيَجْرُؤُ عِلْجٌ أَنْ يُعَانِدَهَا؟

دَرْسٌ من اللهِ للإِنْسَانِ عِبْرَتُه:

أَنَّ الفَرِيسَةَ قَدْ تَصْطَادُ صَائِدَهَا!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

أَنْ يُصْدِرَ الرَّحْمَنُ أَمْرًا بانْتِدَابِكَ فَوْقَنَا رَغْمَ الثَّمَانينَ التى بُلِّغْتَهَا؟

هَلْ خَبَّأَ الحُرَّاسُ عَنْكَ سُقُوطَ بَعْضِ مَمَالِكٍ مِنْ حَوْلِنَا كم زُرْتَهَا؟

لَمْ يَنْتَبِهْ جَلادُهَا لإِشَارَةٍ كَبِشَارَةٍ

قَدْ أُطْلِقَتْ بِحَرَارَةٍ وَجَسَارَةٍ وَمَرَارَةٍ

مِنْ قَلْبِ مَنْ مَلُّوا الحَيَاةَ مُحَدِّقينَ بِذَلِكَ الوَجْهِ العَكِرْ…!

لَنْ يُصْدِرَ الجَبَّارُ أَمْرًا بالخُلُودِ سِوَى لأَرْضٍ خُنْتَهَا…

يَا أَيُّهَا العُقَلاءُ هَلْ مِنْ مُدَّكِرْ…؟!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

أَنْ يَكْسِرَ الثُّوَّارُ بَابَكَ؟

حينَهَا هَيْهَاتَ تَقْدِرُ أَنْ تُمَثِّلَ فَوْقَ شَاشَاتِ القِوَادَةِ

دَوْرَ غَلابِ العِبَادِ المُنْتَصِرْ…!

لَوْ حَاصَرَ الثُّوَّارُ قَصْرَكَ فى الظَّلامِ فَسَوْفَ تَخْذُلُكَ الحِرَاسَةُ والحَرَسْ…

سَتَصِيرُ قِطًّا عَلَّقَ الفِئْرَانُ فَوْقَ قَفَاهُ فى الليلِ الجَرَسْ…

لاحِظْ فَإِنَّ هُنَاكَ بَعْضَ مَمَالِكٍ

لَمْ يَنْفَعِ السُّلْطَانَ فيها كُلُّ أَسْوَارٍ وأَجْنَادٍ فَغَادَرَ وانْتَكَسْ…

هِيَ سُنَّةٌ للهِ تَصْدُقُ دَاِئمًا

يَتَكَلَّمُ الثُّوَّارُ بالحَقِّ المُبِينِ

تَرَى البَنَادِقَ قَدْ أُصِيبَتْ بالخَرَسْ…!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

عَوْنًا مِنَ الأَغْرَابِ؟

أَمْ عَوْنًا مِنَ الأَحْبَابِ؟

أَمْ عَفْوًا مِنَ الشَّعْبِ الذى قَدْ سُمْتَهُ سُوءَ العَذَابْ…؟

مَاذَا أَشَارَ عَلَيْكَ قَوَادٌ وحَاشِيَةٌ تُصَعِّرُ خَدَّهَا للنَّاسِ؟

أَنْ تُلْقِى خِطَابًا آخَرًا؟

وتقول: إِنَّ الذِّئْبَ تَابْ…!

مَاذَا يُفِيدُ خِطَابُكَ المَحْرُومُ مِنْ أَدَبِ الخِطَابْ…؟

مَاذَا سَتَفْعَلُ…؟

والمَكَانُ مُحَاصَرٌ بِجَميعِ مَنْ عَيَّرْتَهُمْ بالفَقْرِ أَوْ بالجَهْلِ والأَمْرَاضِ

أو حَذَّرْتَهُمْ سُوءَ المَآَبْ…!

سَتَقُولُ قَدْ خَدَعُوكَ…؟

مَنْ ذَا قَدْ يُصَدِّقُ كَاذِبًا فى وَقْتِ تَوْقيعِ العِقَابْ…؟

مَا زِلْتَ تَحْسَبُ أَنَّ طِيبَةَ قَلْبِنَا تَعْنِى السَّذَاجَةَ

لا…

فَنَحْنُ القَابِضونَ عَلى مَقَابِضِ أَلْفِ سَيْفٍ

يَسْتَطِيعُ بَأَنْ يُطَيِّرَ ما يَشَاءُ مِنَ الرِّقَابْ…

لا تَعْتَمِدْ أَوْ تَعْتَقِدْ أَنَّ التَّسَامُحَ إِنْ أَتَى الطُّوفَانُ مَضْمُونٌ

لأَنَّكَ حينَ تَبْدَأُ بالتَّفَاوُضِ

والمِيَاهُ تَهُزُّ تَاجَكَ

سَوْفَ تَعْرِفُ كَمْ تَأَخَّرَ نَاصِحُوكَ عَنِ النَّصِيحَةِ

سَوْفَ تَعْرِفُ كَمْ يَتُوقُ الشَّامِتُونَ إلى الفَضِيحَةِ

سَوْفَ تَعْرِفُهَا الحَقِيقَةَ

أَنْتَ مَحْصُورٌ كَجَيْشٍ هَالِكٍ

كَانَتْ لَهُ فُرَصُ النَّجَاةِ مُتَاحَةً

لَوْ كَانَ قَرَّرَ الانْسِحَابْ…!

يَا أَيُّهَا المَحْصُورُ بَيْنَ الرّّاغِبينَ بِقَتْلِهِ

أَنْصِتْ بِرَبِّكَ

قَدْ أَتَى وَقْتُ الحِسَابْ…!

يَا مَنْ ظَنَنْتَ بِأَنَّ حُكْمَكَ خَالِدٌ

أَبْشِرْ فَإِنَّ الظَّنَّ خَابْ…!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

قَبْرًا مُلُوكِيًّا؟ جِنَازَةَ قَائِدٍ؟

ووَلِىَّ عَهْدٍ فَوْقَ عَرْشِكَ قَدْ حَبَاهُ اللهُ مِنْ نَفْسِ الغَبَاءْ…؟

كُنْ وَاقعيًّا…

كُنْتَ مَحْظُوظًا وشَاءَ الحَظُّ أَنْ تَبْقَى

وهَا قَدْ شَاءَ أَنْ تَمْضِى

فَحَاوِلْ أَنْ تَغَادِرَنَا بِبَعْضِ الكِبْرِيَاء…

لا تَنْتَظِرْ حَتَى تُغَادِرَ فى ظَلامِ الليلِ مِنْ نَفَقٍ إلى مَنْفًى

يُحَاصِرُكَ الشَّقَاء…

حَرَمُوكَ طَائِرَةَ الرِّئَاسَةِ

لا مَطَارَ يُريدُ مِثْلَكَ

لا بِسَاطٌ أَحْمَرٌ عِنْدَ الهُبُوطِ ولا احْتِفَاءْ…

قَدْ صِرْتَ عِبْئًا

فَاسْتَبِقْ مَا سَوْفَ يَجْرى قَبْلَ أَنْ تَبْكِى وَحَيدًا كَالنِّسَاءْ…

مَا زِلْتَ تَطْمَعُ تَدْخُلُ التَّأريخَ مِنْ بَهْوِ المَدِيحِ

وإنَّ شِعْرى قَالَ

تَدْخُلُهُ، ولكِنْ مِنْ مَواسِير ِالهِجَاءْ…!

فى خَاطِرى يَعْلُو نِدَاءْ…

مَنْ عَاشَ فَوْقَ العَرْشِ بالتَّزْويرِ يَرْحَلُ بالحِذَاءْ…!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

حَدِّقْ بِمِرْآَةِ الزَّمَانِ وقُلْ لِنَفْسِكَ

كَيْفَ صِرْتَ اليَوْمَ رَمْزًا للمَذَلَّةِ والخِيَانَةِ والخَنَا…؟

مَاذَا تَرَى فى هَذِهِ المِرْآَةِ غَيْرَ مُجَنَّدٍ لَمْ يَسْتَمِعْ لضَميرِ أُمَّتِهِ

فَوَالَسَ وانْحَنَى…!؟

مَاذَا تَرَى فيها سِوَى وَجْهٍ تُغَطِّيهِ المَسَاحِيقُ الكَذُوبَةُ دُونَ فَائِدَةٍ

فَيُبْصِرُهُ الجَميعُ تَعَفَّنَا…!؟

اصْرُخْ أَمَامَ جَلالَةِ المِرْآَةِ

ثُمَّ اسْأَلْ ضَمِيرَكَ مَنْ أَنَا…؟

سَتَرى الجَوَابَ يَعُودُ

أنْتَ القَائِدُ المَهْزُومُ لُحْظَةَ أَسْرِهِ

مُتَذَلِّلاً

مُتَوَسِّلاً

مُسْتَنْجِدًا بِعَدُوِّهِ مِنْ أَهْلِهِ

وإِذَا خَسِرْتَ ذَويكَ لَنْ يُجْديكَ أَنْ تَرْضَى الدُّنَا…

فَاتْعَسْ بِذَمِّ الشَّعْبِ

ولْتَهْنَأْ بِمَدْحِ عَدُوِّنَا…!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

القَادِمُ المَجْهُولُ أَصْبَحَ وَاضِحًا كَالشَّمْسِ فى عِزِّ الظَّهِيرَةْ…

فَاذْهَبْ إلى حَيْثُ الخَزَائِنِ واصَطَحِبْ مَعَكَ العَشِيرَةْ…

قَدْ يَغْفِرُ النَّاسُ الخِيَانَةَ إِنْ رَحَلْتَ الآنَ

لَكِنْ إِنْ بَقيتَ فَقَدْ تُطَالِبُ أَلْفُ عَاقِلَةٍ وعَائِلَةٍ بِبَعْضِ دِيَاتِ قَتْلاهَا

وإِنْ صَمَّمْتَ أَنْ تَبْقَى

تَرَى أَهْلَ القَتيلِ يُطَالِبُونَكَ بالقِصَاصِ

فُخُذْ مَتَاعَكَ وابْدَأِ الآنَ المَسِيرَةْ…

كَمْ قَدْ خَدَمْتَ عَدُوَّنَا

وَسَيُكْرِمُونَكَ فى مَدَائِنِهِمْ

فَسَافِرْ – دونَ خَوْفٍ – نَحْوَهُمْ فى رِحْلَةٍ تَبْدُو يَسِيرَةْ…

مَا زالَ عِنْدَكَ فُرْصَةٌ

فَلْتَقْتَنِصْهَا

إِنَّهَا تَبْدُو الأَخِيرَةْ…!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

الآنَ غَادِرْ لَمْ يَعُدْ فى الوَقْتِ مُتَّسَعٌ لمَلْءِ حَقَائِبِكْ…!

اهْرُبْ بِيَِِخْتٍ نَحْوَ أَقْرَبِ مِرْفَأٍ

واصْحَبْ جَمِيعَ أَقَارِبِكْ…

لا وَقْتَ للتَّفْكِيرِ

فَالتَّفْكيرُ للحُكَمَاءِ

والحُكَمَاءُ قُدْ طُرِدُوا بِعَهْدِكَ

والمُطَارَدُ صَارَ أَنْتَ الآنَ

فَاهْرُبْ مِنْ جَميعِ مَصَائِبِكْ…

أَتُرَاكَ تَعْجَبُ مِنْ صُرُوفِ الدَّهْرِ؟

لا تَعْجَبْ

فَكَمْ عَجِبَتْ شُعُوبٌ مِنْ سَخِيفِ عَجَائِبِكْ…!

أَتَظُنُّ أَنَّ الجَيْشَ يُطْلِقُ رُمْحَهُ نَحْوَ الطَّرِيدَةِ رَاضِيًا مِنْ أَجْلِ كَرْشِكْ…؟

أَمْ هَلْ تَظُنُّ أُولئِكَ الفُرْسَانَ تَسْحَقُ بالسَّنَابِكِ أَهْلَهَا لتَعِيشَ أَنْتَ بِظِلِّ عَرْشِكْ…؟

يَا أَيُّهَا الجِنِرَالُ كُلُّ الجُنْدِ فى فَقْرٍ

وإِنَّ الفَقْرَ رَابِطَةٌ تُوَحِّدُ أَهْلَهَا فى وَجْهِ بَطْشِكْ…!

فَلْتَنْتَبِهْ…

إِذْ لا وَلاءَ لِمَنْ يَخُونُ وَأَنْتَ خُنْتَ جُنُودَ جَيْشِكْ…

احْذَرْ سَنَابِكَ خَيْلِهِمْ

واحْذَرْ سِهَامَ رُمَاتِهِمْ

واحْذَرْ سُكُوتَهَمُ وطَاعَتَهُمْ وتَعْظِيمَ السَّلامِ

فُكُلُّ تِلْكَ الجُنْدِ قَدْ تَرْنُو لنَهْشِكْ…

قَدْ يُوصِلونَكَ للأَمَانِ إذا رَحَلْتَ

ويُوصِلونَكَ إِنْ بَقِيتَ لجَوْفِ نَعْشِكْ…!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

يَا أَيُّهَا المَشْتُومُ فى كُلِّ المَقَاهِى مِنْ جُمُوعِ السَّامِرينْ…

يَا أَيُّهَا المَلْعُونُ فى كُلِّ الشَّرَائِعِ مُبْعَدًا مِنْ كُلِّ دينْ…

يَا أَيُّهَا المَنْبُوذُ فى القَصْرِ المُحَصَّنِ بالجُنُودِ الغَافِلينْ…

مَاذَا سَتَفْعَلُ…؟

هَلْ سَتُقْسِمُ أَنْ تُحَاسِبَ مَنْ رَعَيْتَ مِنَ الكِلابِ المُفْسِدينَ الفَاسِدينْ…؟

أَمْ هَلْ سَتَعْفُو عَبْرَ مَرْسُومٍ رِئَاسِىٍّ عَنِ الفُقَرَاءِ مَعْ دَمْع سَخِينْ…؟

عَفْوًا يَعُمُّ الكُلَّ ولْتُسْمِعْ جُمُوعُ الحَاضِرينَ الغَائِبينْ…

فَلْتَشْهَدُوا إِنَّا عَفَوْنَا عَنْ ضَحَايَانَا

شَريطَةَ أَنْ يَمُدُّونَا بِبَعْضِ الوَقْتِ كِىْ نَقْضِى عَلَيْهِمْ أَجْمَعينْ…!

لَنْ يَنْفَعَ المَرْسُومُ فالمَقْسُومُ آتْ…!

لَنْ يَرْحَمَ الثُّوَّارُ دَمْعَكَ

أَنْتَ لَمْ تَرْحَمْ دُمُوعًا للثَّكَالى الصَّابِرَاتْ

تَحْتَاجُ مُعْجِزَةً ولَكِنْ مَرَّ عَهْدُ المُعْجِزَاتْ…

هُوَ مَشْهَدٌ مَلَّ المُؤَرِّخُ مِنْ تَكَرُّرِهِ

رَئِيسٌ أَحْمَقٌ خَلَعُوهُ فى عَجَلٍ

ويَبْدو آخَرٌ فى يَوْمِ زِينَتِهِ قَتِيلاً مِنْ عَسَاكِرِهِ الثِّقَاتْ…

يَا كَاتِبَ التَّأْريخِ قُلْ لى

كَمْ حَوَيْتَ مِنَ العِظَاتِ الوَاضِحَاتْ…؟

لَنْ يَنْفَعَ الحَمْقَى جُيُوشُ حِرَاسَةٍ

فَنِهَايَةُ الطُّغْيانِ وَاحِدَةٍ

وإِنْ لَعِبَ المُؤَرِّخُ بالأَسَامِى والصِّفَاتْ…

فَاهْرُبْ لأَنَّكَ إِنْ بَقيتَ تَرَى المَهَانَةَ قَبْلَ أَنْ تَلْقَى المَمَاتْ…!

■ ■ ■

مَاذَا بِرَبِّكَ تَنْتَظِرْ…؟

أَدْرى وتَدْرى رَغْمَ كُلِّ البَاسِطِينَ خُدُودَهُمْ مِنْ تَحْتِ نَعْلِكَ

أَنَّنَا فى آخِرِ الفَصْلِ الأَخيرِ مِنَ القَصيدَةْ…!

أَدْرى ويَدْرى السَّامِعُونَ جَمِيعُهُمْ أَنَّ الخِيَانَةَ فيكَ قَدْ أَمْسَتْ عَقيدَةْ…!

أنَا لا أُحِبُّ الهَجْوَ…

لَكِنْ إِنْ ذَكَرْتُكَ تَخْرُجُ الأَلْفَاظُ مِثْلَكَ

فى النَّجَاسَةِ والتَّعَاسَةِ والخَسَاسَةِ

لا تَلُمْهَا

إِنَّهَا فى وَصْفِكَ انْطَلَقَتْ سَعَيدةْ…

حَاوِلْ تََدَبُّرَ مَا تَرَاهُ

فَمَا تَرَاهُ

نِهَايَةٌ مَحْتُومَةٌ

هَيْهَاتَ يُجْدِى مِنْ مَكِيدَتِهَا مَكِيدَةْ…

مَا زِلْتَ مُحْتَارًا…؟

أَقُولُ لَكَ انْتَبِهْ

دَوْمًا عَلامَاتُ النِّهَايَةِ فى اقْتِرَابٍ حينَمَا تَبْدُو بَعِيدَةْ…!

فى الصَّفْحَةِ الأُولَى نَرَاكَ مُتَوَّجًا

ولَسَوْفَ نُبْصِرُهُ هُرُوبَكَ مُعْلَنًا ومُوَثَّقًا

بِشَمَاتَةٍ طُبِعَتْ على نَفْسِ الجَريدَةْ…!

يَا سَيِّد القَصْرِ المُحَصَّنِ

نَحْنُ مَنْ يَجْرى وَرَاءَكَ بالحِجَارَةِ والبَنَادِقِ

فَانْتَبِهْ…

لَسْتَ الزَّعيمَ اليَوْمَ بَلْ أَنْتَ الطَّرِيدَةْ…!

من ده بكرة ,,,,,,,,,,,بقرشين ,,,,,,,,,,,,,,,,فتة وى عجة

إضحك مع انتخابات مجلس الشعب

وربي شعب فله لبى قلوبكم يالمصاريه احسن ناس
مزمز
Yese we cane
مزمز
الحزب الوطى الديمقراطى
مزمز
https://i1.wp.com/img691.imageshack.us/img691/2998/70496874.jpg
رمز النجفة “منورة يا حاجة”
مزمز

الحديث تحول بقدرة قادر بقى اية قرانية

مزمز

اصل  دكتورة  هالة بتتكسف علشان كده حطت صورة جوزها

مزمز

هههههههههههههههههههههههههههه

https://i2.wp.com/img406.imageshack.us/img406/841/90611715.jpg

اللى بيحب الحجاب يديها صوته

و اللى بيحب الهاى لايتس و الشعر الاصفر يديها رقم تليفونه

https://i1.wp.com/img6.imageshack.us/img6/442/32788131.jpg

رمز تليفون ( ادينى رنة )

مزمز
مزمز

https://i0.wp.com/img819.imageshack.us/img819/4861/23823851.jpg

الارض لو عطشانة

مع تحيات محمد أبو سويلم
مزمز
رمز الصاروخ
مزمز
ابو الليف
مزمز

دانتا هتتنفخ

بتقول على الريس فرعون
مزمز

 سيد مشعل

بيوزع على الغلابة  
مزمز

اصل الحاج حسام بيحب الطراوة

ولا يمكن دى صورة الشعب بعد الحكومة ما خدت هدومه

صور لمشاهير وهم يؤدون الحج والعمرة

صور لمشاهير وهم يؤدون الحج والعمرة

وفي هذا التقرير تم جمع صور للمشاهير اثناء تأديتهم العمر
ملك ماليزيا
صدام حسين
ملك الاردن
اللاعب ابو تريكه
الفنان ماجد المهندس
الرئيس السوداني
رئيس وزراء لبنان
ولاحظوا عبدالعزيز خوجة خلفه يوم كان سفيرنا في لبنان
المعلق الرياضي فارس عوض
الشيخ فهد الاحمد
المطرب تامر حسني
الرئيس الايراني أحمدي نجاد
فايز السعيد والعامري وبالخير
الامير عبدالرحمن بن عبدالعزيز وابناءه
الرئيس اليمني علي عبدالله صالح
زين العابدين بن علي وعائلته
ولي عهد دبي .. الشيخ حمدان بن محمد بن راشد .. فزاع
الممثل محمد هنيدي
فرانك ريبري لاعب منتخب فرنسا وبايرن ميونخ الالماني
وحميد التنتوب لاعب منتخب تركيا وبايرن ميونخ
بطل الملاكمه العالمي مايك تايسون
محمود عباس ومشعل وهنية
سعد الحريري
اشهر مطربي امريكا … لوون ( الله يثبته )
الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات
الشيخ زايد آل نهيان رحمه الله
الفنان راشد الماجد
الشيخ جابر أمير الكويت سابقاً رحمه الله
محمد أنور السادات – الملك فهد – جمال عبدالناصر رحمهم الله
الرئيس المصري حسني مبارك

اغتصاب العالم من اجل جمال النساء ام من اجل جمال الارض

اغتصاب العالم  من اجل جمال  النساء ام من اجل جمال الارض
وثرواتة
الصور المعروضة ليسة  بهدف 
البغاء او  الاغراء
 وانما من اجل  توضيح وتجريدى الصريح  لفهم الوقع المرير
الذى نعيش فية  ونتجرع مرارتة 
الصور  تعبر عن صراع العالم عبر كل العصور 
من الانسان البدائى الى الان
 حاولت ان اجد كليمات   تنسب هذا الموضوع
 ولم اجد سو شعر  هشام الجخ …
 اخر ما حرفا فى التورة
*****&*****

وضعوا على وجهي مساحيقَ النساءْ

الآنَ اكتبْ ما تشاءْ

كن شاعرا .. كن كاتبا .. كن ما تشاءْ
الآنَ انتَ مُهَيَّأٌ كي تصعدَ الزفْراتُ منكَ الى السماءْ
ما دمتَ في زيِّ النساءْ


فاصرخْ وناهِضْ ما تشاءْ
وارعِدْ وهدِّدْ مَنْ تشاءْ
وسَنَرْتَضِي منكَ الضجيجَ ونرتضي منك السُّبابَ 
لأن هذا ما نشاء…